أعلى خسارة فادحة يومية تتعرض لها بورصة وول ستريت منذ أكثر من 11 عاما

0

الولايات المتحدة الأمريكية / كلانسي الإخبارية :

تعرض بورصة وول ستريت،  إلى أعلى خسارة فادحة يومية لها على الإطلاق

تعرضت بورصة وول ستريت، أمس الاثنين، إلى أعلى خسارة فادحة يومية لها على الإطلاق منذ أكثر من 11 عاما، في ظل التدهور الذي أصابها جراء هبوط سببه  أسعار النفط بسبب حرب الأسعار التي أطلقتها السعودية على روسيا وانتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم.

خسائر مؤشرات كلا من مؤشر داو جونز الصناعي و مؤشر ناسداك ومؤشر ستاندرد أند بورز

وقُدرت خسائر عند الإغلاق 7.79 بالمئة إذ هبط إلى 23.85102 نقطة ليتكبد بذلك خسارة تصل إلى  أكثر من ألفي نقطة، فيما قُدرت خسائر مؤشر ناسداك الذي تطغى عليه شركات التكنولوجيا 7.29 بالمئة، إذ أغلق على 7.95068 نقطة.

وانحدر مؤشر ستاندرد أند بورز 500 الأوسع نطاقاً بنسبة 7.60 بالمئة ليستقر عند 2.74656 نقطة.

وتبعا لهاورد سيلفربلات، المختص في المؤشرات لدى “أس أند بي داو جونز إنديسز” ، خسر مؤشر ستاندرد أند بورز 500 ما مجموعه 1870 مليار دولار خلال جلسة الاثنين و5300 مليار دولار منذ 19 فبراير عندما وصل أعلى مستوى له على الإطلاق.

حجم خسارة بورصة نيوريوك تعادل 5682 دولارا للفرد الواحد في الولايات المتحدة

ومقارنة بالكثافة السكانية الخاصة بالولايات المتحدة، فإن حجم الخسارة التي أصابت بورصة نيويورك الاثنين تعادل 5682 دولارا للفرد.

تفعيل آلية تعليق المعاملات لمدة 15 دقيقة

أدى التراجع الكبير لمؤشر داو جونز في مستهل جلسة التداولات ،الذي طرأ لأول مرة أمس الاثنين ، عندما خسر أكثر من 7 بالمئة إلى الإقبال على استخدام آلية تعليق التعاملات لمدة 15 دقيقة.

وقُدرت الخسائر المجمعة للمؤشرات الثلاثة الرئيسية في البورصة النيويوركية بحوالي 20 بالمئة لكل منها منذ أن سجلت أعلى مستوياتها الشهر الماضي.

قرار السعودية بخض أسعار النفط إثر فشلها في الاتفاق مع روسيا بشأن الإنتاج

وسُجلت هذه الخسائر على إطار انهيار أسعار النفط التي تدهورت بنسبة 25 بالمئة عقب قرار السعودية بخفض أسعار النفط بشكل كبير في أعقاب فشلها في التوصل لاتفاق مع روسيا بخصوص الإنتاج.

تزايد حالة الهلع المسيطرة على الأسواق بعد تفشي فيروس كورونا المستجد

وجدير بالذكر ، أن إجمالي إصابات ووفيات فيروس كورونا المستجد، آخذة في الارتفاع، ما أدى إلى تزايد حالة الهلع المسيطرة على الأسواق.

Leave A Reply

Your email address will not be published.