إصابة قارئ سعودي بفيروس كورونا

0

أصيب القارئ السعودي الشيخ أبو بكر الشاطري بفيروس كورونا المستجد في العاصمة البريطانية لندن، وذلك حسب ما أعلن إمام المسجد الكبير بالكويت الشيخ أحمد بن عبدالعزيز النفيس.

ويعتبر القارئ السعودي أبو بكر الشاطري من الأشخاص الذين شاركوا في العديد من الندوات الإسلامية والثقافية، في عدد من بلدان العالم، مثل الكويت والإمارات والبحرين، وجنوب أفريقيا، وبريطانيا، وأمريكا، وأستراليا، وتركيا، وروسيا، وذلك بهدف نشر تعاريف الإسلام والقرآن الكريم في العالم، وكذلك قام بإمامة العديد من المساجد في عدد من الدول العربية .

ولد القارئ الشيخ أبو بكر الشاطري في مدينة جدة السعودية عام 1970م، ويحمل الجنسية اليمنية، أتم ختمتين للقرآن الكريم؛ إحداهما في عام 1409هـ، والأخرى في عام 1428هـ. و قد حصل القارئ أبو بكر الشاطري على إجازة للقرآن الكريم في عام 1416هـ، برواية حفص عن عاصم على يد الشيخ أيمن رشدي سويد، وبعد ذلك حصل ابو بكر الشاطري على الماجستير في المحاسبة عام 1420هـ، كما يعد من القراء العشر المشهورين، والمفضلين لدى العديد من الناس في الدول العربية والعالم الاسلامي.

ونعرض عليكم في هذا المقال أهم المساجد الذي قام القارئ السعودي ابو بكر الشاطري بإمامتها في بعض الدول العربية .

مسجد الفرقان بالنسيم في جدة

يعتبر آخر المساجد الذي قام القارئ السعودي ابو بكر الشاطري بإمامتها ومازال يتولى إمامته في جدة وذلك حتى الكشف عن إصابته بفيروس كورونا، و يعد من كبرى المساجد بمدينة جدة السعودية.

جامع جابر العلي في الكويت

يعد أحد أكبر المساجد في دولة الكويت، ويعتبر من المراكز الثقافية التي يعقد بها العديد من الدروس الدينية، والمحاضرات، والأسابيع الثقافية المتنوعة، وحيث يتسع المسجد لنحو 5000 مصلٍ تقريباً، من الرجال والنساء، وهو أول المراكز الرمضانية بوزارة الأوقاف الكويتية.

جامع الفاروق في دبي

ويعد أحد أكبر المساجد في دبي، ويقع المسجد في منطقة الصفا، تم افتتاح المسجد في 2011، تمتد مساحته على ثمانية آلاف و700 متر، يتسع لـ 2000 مصل من الرجال والنساء وهو يحاكي مسجد السلطان أحمد بمدينة إسطنبول التركية المعروف بالمسجد الأزرق.

Leave A Reply

Your email address will not be published.