إلى كل أم ، لا تتوقفي عن الرضاعة لهذه الأسباب !!

0

كلانسي الإخبارية :

“أسباب تمنع الأمهات عن الرضاعة بعد وضع طفلها بأيام قليلة”

  • تحجم العديد من الأمهات عن ارضاع أطفالهن بعد الولادة بأيام ،خاصة لو كانت تحظى بمسمى أم للمرة الأولى. وذلك لأسباب مختلفة ، من أبرزها :
  • تعرض الثديين لاحتقان وذلك ما بعد مرحلة الولادة وبداية الرضاعة، والسبب في ذلك  يعود في عدم إقدام معظم السيدات على تجهيز الثديين للرضاعة قبل الولادة من خلال القيام بعدة خطوات من بينها ، تدليك الثدي والحلمتين بزيت الزيتون أو كريمات ملطفة مثل البانثينول .
  • حدوث تصلب واحمرار للثدي والحلمتين ومن المحتمل ارتفاع  درجة حرارة الجسم (يجب ألا تتعدي 38درجة مئوية) فمع هذه الأعراض تصبح عملية الرضاعة صعبة ومؤلمة، لكن الحل في هذه الحالة يكمن في التخفيف من حدة الاحتقان من خلال وضع كمادات ماء باردة علي الثديين ومحاولة تناول دواء خافض للحرارة بالإضافة إلى محاولة سحب الحليب من الثدي باليد أو بمضخة يتم شرائها من الصيدلية لتخفيف الاحتقان . بعد ذلك تستطيع الأم من الشعور بحالة من الراحة وتقليل الاحتقان. لكن حذار على الأم أن تتمنع عن الرضاعة تفاديا لعودة الاحتقان من جديد.
  • هناك عدوى جرثومية قد تسبب احتقان والتهاب بالثدي ما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأم عن 38 درجة، ما يستدعي من الأم استشارة الطبيب فورا ليععطيها  خافض حرارة مناسب ومضادات حيوية ومعالجة للجراثيم والفطريات، ولكن لا مانع من القيام بالرضاعة أو شفط الحليب لتخفيف من صعوبة الحالة، ولا يجب على الأم أن تنسى أهمية استشارة الطبيب أو مستشارة الرضاعة.
  • قد تتعرض الحلمات للتشقق بسبب الرضاعة بعد الأسبوع الأول للولادة ما يؤدي إلى الشعور بألم شديد نتيجة التعرض لجرح صغير بالحلمة يؤدي لعدوي جرثومية، ما يستدعي هنا ضرورة سؤال الطبيب حتي يصف مضادات للاحتقان تناسب الحالة ووضع كريمات وملطفات موضعية مع وضع كمادات بين كل رضعة وأخرى مع تنظيف الحلمة بقطعة قطن معقمة وماء دافئ.

” فوائد الرضاعة للأم “

وأخيرا ، يجب على الأم الالتزام بإرضاع طفلها وعد التمنع عن ذلك ، لما للرضاعة من فوائد جمة أهمها ، إعادة شكل الجسم والثديين للحجم الطبيعي ، إلى جانب الوقاية من سرطان الثدي والمبيض.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.