السلطات الاندونيسية في جاكرتا تفرض عقوبات صارمة على من يخالف الاجراءات الوقائية للوباء العالمي

0

اندونيسيا/ كلانسي الإخبارية:

السلطات في العاصمة الإندونيسية ​جاكرتا تتخذ قرارا بفرض عقوبة على الأشخاص المخالفين لقواعد التباعد الإجتماعي للحد من انتشار الوباء العالمي

أقدمت السلطات في العاصمة الإندونيسية ​جاكرتا​،اليوم الخميس، على اتخاذ قرار بفرض عقوبة على الأشخاص، الذين يقومون بمخالفة قواعد التباعد الإجتماعي، المفروضة في سبيل اتخاذ التدابير والإجراءات الاحترازية للوقاية من الوباء العالمي المنتشر حاليا .

السلطات في العاصمة الإندونيسية ​جاكرتا توضح أن عقوبة المخالفين لقواعد التباعد الإجتماعي عبارة عن ارغامهم على تنظيف المراحيض العامة

حيث أوضحت السلطات الإندونيسية، أن عقوبة المخالفين ستكون عبارة عن إرغامهم على تنظيف المراحيض العامة،مبينة أن هذه العقوبة هي واحدة من سلسلة العقوبات، التي تهدف إلى الحد من تفشي الفيروس في المدينة، التي تعدّ إحدى أكبر مدن جنوب شرق آسيا.

السلطات في العاصمة الإندونيسية ​جاكرتا تقرر فرض غرامة مالية قيمتها 250 ألف روبية على الأشخاص الذي يخرجون إلى الشوارع بدون كمامات

كما كشفت السلطات، أنها ستقوم أيضا بفرض عقوبة ايضا على الأشخاص الذين يخرجون إلى الشوارع بدون ارتداء كمامة،والتي هي عبارة عن فرض غرامة مالية قدرها 250 ألف روبية (17 دولاراً)، كما أن الأشخاص الذين يتنقلون ضمن مجموعات متقاربة، سيواجهون عقوبة تنظيف المنشآت العامة، بما فيها المراحيض، مع إرتداء سترة يُكتب عليها “الذنب الذي إقترفوه”.

عاصمة دولة اندونيسيا جاكرتا تقوم بفرض حجر جزئي خلال الشهر الماضي للحد من انتشار الوباء العالمي

وجدير بالذكر، ان مدينة جاكرتا، وهي المدينة الضخمة في اندونيسيا ، التي تضم حوالى 30 مليون نسمة، قامت بفرض حجراً جزئياً خلال الشهر الماضي، في ظل التفشي السريع للفيروس، بالتزامن من إطلاق تحذيرات المراقبين من كارثة صحية محتملة.

إندونيسيا، رسمياً جمهورية إندونيسيا، هي دولة تقع في جنوب شرق آسيا وفي أوقيانيا. إندونيسيا تضم 17508 جزيرة. ويبلغ عدد سكانها حوالي 238 مليون شخص، وهو ما يجعلها رابع أكبر دولة من حيث عدد السكان، كما أنها أكبر بلد ذو غالبية سكانية مسلمة وأكبر بلد أسترونيزي في العالم

Leave A Reply

Your email address will not be published.