السلطات الجزائرية تقرر تجميد نشاط رحلاتها الجوية والبحرية من وإلى أوروبا

0

الجزائر / كلانسي الإخبارية :

تعليق الرحلات الجوية والبحرية من الجزائر إلى أوروبا

اتخذت السلطات الجزائرية، اليوم الاثنين، قرارا يفيد بتعليق الرحلات الجوية والبحرية إلى أوروبا، اعتبارا من 19 مارس الحالي، وذلك في ضوء اتخاذ الإجراءات والتدابير الإحترازية  للحيلولة دون تفشي فيروس كورونا المستجد.

رئيس الوزراء الجزائري عبد العزيز جراد بالتشاور مع نظيره الفرنسي إدوارد فيليب  يصدر تعليمات  بتجميد نشاط الرحلات من وإلى أوروبا

إذ أقدم  رئيس الوزراء الجزائري، عبد العزيز جراد، باتخاذ تعليمات وأوامر عممها إلى وزير النقل والأشغال العمومي في سبيل تجميد نشاط الرحلات من وإلى أوروبا.

حيث ، اتخذ رئيس الوزراء الجزائري ،أمس الأحد ، قرارا يفيد بتأجيل كافة  الرحلات الجوية والبحرية بين الجزائر وفرنسا.

وتم الإقدام على اتخاذ هذه التعليمات والأوامر من قبل الوزير الأول عبد العزيز جراد بالاتفاق والتشاور مع نظيره الفرنسي إدوارد فيليب، ليتم نقلها وتعميمها إلى وزير الأشغال العمومية و النقل، في سبيل تجميد مؤقت لنشاط كافة الرحلات الجوية والبحرية اعتبارا من 17 مارس.وفقا للبيان الصادر.

وجاء أيضا في البيان ، أن عبد العزيزأوضح  أن،هذا القرار الطارئ جاء بشكل استثنائي والذي سيتم تنفيذه من خلال إخلاء كافة المواطنين والمسافرين في الوقت الراهن بين البلدين وفقا للشروط والتعليمات التي تقررها شركتي النقل الجوية والبحرية .كما ورد في البيان.

الإجراءات الوقائية التي اتخذتها السلطات الجزائرية في سبيل الحد من فيروس كورونا

ومن ضمن الإجراءات الوقائية التي اتخذتها  السلطات الجزائرية ، هي اغلاق المدارس والجامعات حتى الخامس من أبريل المقبل، عقب رصد أول حالة وفاة بفيروس كورونا في الجزائر.

إلى جانب ذلك ،اتخذت الحكومة الجزائرية عدد من الإجراءات في سيبل منع انتشار الفيروس،من بينها اقامة مباريات كرة القدم دون حضور جمهور ،وتأجيل كافى الفعاليات الثقافية والاجتماعية والسياسية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.