الفنانة منال سلامة: :”بنتي في الحجر الصحي، شكرا لمصر”

اعربت أميرة أديب، ابنة المخرج عادل أديب والممثلة المصرية منال سلامة، عن إطمئنانها وفرحها، من الاجراءات والتدابير من قبل السلطات المصرية لمواجهة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” وذلك بعد عودتها من الولايات المتحدة الامريكية، إلى مصر لاستكمال دراسة الفن والتمثيل.

وأوضحت أميرة اديب أن رحلتها كانت مليئة بالعجائب، وخاصة بعد التساهل بالتعامل من قبل الجانب الامريكي، لسفرها من إحدى الولايات في امريكيا إلى واشنطن، من أجل السفر إلى مصر عبر طائرة مصرية لعادت المصريين الراغبيين بالعودة إلى بلادهم، كان طاقم عمل الطائرة ملتزم باجراءات الوقاية، وحيث حرصوا على ارتداء الكمامات والقفازات، وبعد ذلك تم نقلها إلى مصر في أحد الفنادق بمدينة مرسى علم التابعة لمحافظة البحر الأحمر، ولا تزال الاجراءات الصحية والوقاية قائمة.

اميرة اديب تنشر فيديو على الانستقرام

وقالت أميرة اديب خلال مقطع فيديو لها عبر موقع التواصل الاجتماعي “انستقرام” : «بكل أمانة أنا فخورة ببلدي»، وتحدثت عن  رحلتها قائلة: «أنا عايشة في أمريكا وبرجع مصر في الإجازات، وحصل اللي حصل وانتشر الفيروس وأنا وعائلتي قررنا أن أحسن حاجه أني أرجع مصر وأكون معاهم، لأننا مش عارفين إيه ممكن يحصل في العالم؟»

أضافت اديب قائلة: ” اللي أنا شوفته وأنا راجعه من أمريكا لمصر أبهرني جدًا وشوفت الولايات المتحدة مش واخدين الموضوع جد خالص” وعن ملاحظتها قبل استقلال الطائرة المصرية قالت “مطار الولاية إلى كنت فيها لا يرتدوا كمامات أو قفازات وبيتعاملوا كأن الموضوع عادي ودي من الحاجات اللي خلتني عايزه أرجع مصر”.

اميرة اديب تتحدث عن لحظات صعودها الطائرة

وتحدثت أميرة أديب عن لحظات قبل صعودها الطائرة المصرية قائلة: “كان موظفي الطائرة المصرية مُتأهبين بالكمامات والقفازات وسبل التعقيم لليدين، بوضع «جل مطهر»على أياديهم أكثر من مرة وتعقيمهم والحقائب”.. مضيفة: «لما وصلنا الفندق تعقمنا والحقائب وهم يهتموا بوجباتنا؛ هي 3 وجبات يوميًا، وتقاس حرارتنا مرة صباحًا وليلًا»، وتستقر «أديب» حاليا في مرسى علم بشكل ضمن اجراءات الحجر الصحي للاطمئنان على صحتها أولًأ  وبعد ذلك تعود  إلى والديها.

منال سلامة تُعيد نشر الفيديو

وقالت الفنانة منال سلامة : «بنتي في الحجر الصحي، شكرا لمصر اللي حصل أرسى روح الانتماء للجيل الجديد».

 

Comments are closed.