الولايات المتحدة الاميركية بين شدة ترامب وسلام فلويد

0

تتواصل احتجاجات مقتل جورج فلويد  في جميع الولايات بامريكيا، وحيث نُشر بالأمس دعوتان، الأولى جاءت من شقيق جورج فلويد واتسمت بالسلمية، والثانية اتسمت بالقوة، وأطلقها الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

شقيق جورج فلويد يدعو للسلام

حيث طالب شقيق جورج فلويد أمس الاثنين، الالتزام في  السلام بشوارع الولايات المتحدة الامريكية قائلا إن الدمار والتخريب “لن يعيد أخي على الإطلاق”.

ترامب يصف حكام الولايات بالضعفاء

في حيث أن دونالد ترامب قد وصف حكام الولايات الامريكية بالضعفاء، بسبب عدم قدرتهم السيطرة بقوة أكبر على الفوضى التي تشهدها المدن الأمريكية من الساحل إلى الساحل.

ومن المتوقع أن تشهد الولايات الامريكية جولة أخرى من الشغب والعنف، في ظل محاولة البلاد مواجهة فيروس كورونا المستجد،  وما تسبب فيه، وكما ارتفع عدد المطالبين في هذا الوقت بمساعدات إلى أكثر من 40 مليون شخص.

وشهدت الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجات بمختلف الوسائل منذُ ستة أيام وذلك بسبب مقتل المواطن الامريكي من أصول افريقية ، حيث خرج الآلاف من المتظاهرون إلى الشوارع للتنديد والاحتجاج.

وبعض المظاهرات قد اتجهت إلى أعمال العنف والسرقة والتخريب وحرق المقرات والسيارات الحكومية، وذلك على الرغم من فرض حظر التجول في مختلف البلاد وانتشار عناصر الأمن الامريكية.

ووصف الرئيس الامريكي دونالد ترمب حكام الولايات بأنهم “يبدون مثل الحمقى”، وذلك بسبب عدم نشر المزيد من أفراد الحرس الوطني للسيطرة على فوضى، قائلا: “معظمكم ضعفاء.. عليكم القبض على الناس، وعليكم تتبع الناس، وعليكم وضعهم في السجن لمدة 10 سنوات حينها لن تروا هذه الأشياء مرة أخرى أبدا”.

حاكم ولاية يرفض دعوة ترامب

وأكد حاكم ولاية مينيسوتا تيم والتس رفضه مطلب دونالد ترامب لاستخدام القوة ضد المتظاهرين، مشيرا انه أبلغ ترامب خلال الاجتماع قائلا: “لا أحد يضحك هنا. نحن في ألم. نحن نبكي”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.