تعرف على أنواع مرض ثنائي القطب وتأثيره النفسي

0

نتعرف في هذا الموضوع على أنواع مرض ثنائي القطب، حيث يعد أحد الاضطرابات النفسية، وكان يعرف في السابق بالاكتئاب الهوسي، ويعتبر حالة نفسية صحية تسبب تقلبات مزاجية شديدة، ويصاب صاحب المرض بالتغيرات العاطفية متفاوتة ما بين هوس شديد واكتئاب إلى هوس خفيف.

وعند اصابة الشخص بمرض ثنائي القطب فإنه يكون أكثر عرضه للاكتئاب، حيث يجعل الشخص يشعر بالحزن أو اليأس الشديد، ويفقد الانسان المصاب بالاهتمام والمتعة بأغلب الأنشطة الذي يمارسها يوميا، وكذلك من المحتمل أن توثر التقلبات المزاجية على الطاقة والنشاط والنوم والتحكم في بعض الأمور، والقدرة على التفكير بوضوح والسلوك .

الشخص المصاب بمرض ثنائي القطب يحدث له تقلب في المزاج بشكل نادر أو عدة مرات في السنة، وتختلف الأعراض من شخص إلى آخر من حيث حدتها وذلك حسب ما نشرته الصحيفة الطبية “مايو كلينك” .

ويوجد لمرض ثنائي القطب أكثر من نوع، ما يرتبط بها بالاضطرابات، حيث تشمل الاكتئاب والهوس، ومن المحتمل ان تسبب هذا الاعراض تقلبات وتغيرات غير متوقعة في حالة المصاب السلوكية والمزاجية.

اضطراب ثنائي القطب النوع الأول

حيث يعاني الشخص المصاب بالمرض من نوبة هوس واحدة على الأقل، ومن المتوقع أن تتبعها او تسبقها نوبات هوس خفيفة أو نوبات اكتئاب كبرى في بعض الحالات المصابة بالمرض، ومن الممكن أن يؤدي الهوس إلى الانفصال عن الواقع.

اضطراب ثنائي القطب النوع الثاني

 

في هذا النوع يعاني الشخص المصاب بالمرض من هوس واحد على الأقل ونوبة اكتئاب .

اضطراب دوروية

يتعرض الاطفال الاقل من سنتين لهذا النوع من الثنائي القطب، ومن الممكن ان يصيب هذا النوع المراهقين من وقت لآخر، وعلى عدد من الفترات، حيث تردد الهوس والاكتئاب ولكن بحدة أقل.

أنواع أخرى من ثنائي القطب.

وبالنسبة للانواع الاخرى من مرض ثنائي القطب، قد تشكل اضطراب ثنائي القطب وما يرتبط به من اضطرابات مثل إدمان الأدوية أو الكحول .

Leave A Reply

Your email address will not be published.