سبب ابتعاد الممثلة الامريكية شايلين وودلي عن الحياة الفنية

0

صرحت الفنانة الامريكية شايلين وودلي، أنها تشعر بالقلق والخوف، بسبب مرضها الذي كاد أن ينهي حياتها العملية، وحيث لم تتجاوز ووديلي العشرينات من عمرها، وجاء ذلك خلال مقابلتها من قبل صحيفة نيويورك تايمز الامريكية، وكشفت شايلين ووديلي أنها فاتها الكثير من الاعمال والادوار بسبب معاناتها مع المرض.

مرض الممثلة شايلين وودلي

واضافت شايلين وودلى قائلة “لم أتحدث كثيرًا عن هذا الأمر حتى الآن علنًا، ولكن بالتأكيد فى يوم من الأيام سأقوم بالكشف عن الأمر بـ شكل كامل، لقد كنت مريضة جدا، فى أوائل العشرينات من عمرى، بينما كنت أقوم بتصوير سلسلة Divergent، وبالتالى فأننى كنت أمر بفترات طويلة أشعر بألم جسدى رهيب، وبسبب هذا المرض رفضت الكثير من الأعمال التى كنت أريد أن أقوم بها، ولكنها فى النهاية ذهبت لـ غيرى من الزملاء التى أكن لهن كل الحب”.

وتابعت وودلى قائلة “قيل لى كثيرا أنه على أن أفقد الأمل، وأننى لن اعيش طويلا، مما جعلنى أقف فى المنتصف بين، هل سأموت، وتنتهى حياتى، أو يمكننى التغلب على المرض، وأن أقوم من جديد لأتمكن من لعب الأدورا التى أحبها، وأكمل فى طريقى الذى أريده بـ شدة”.

واستطردت وودلى قائلة ” شعرت أنه على الاستسلام كثيرا، بسبب الأصوات التى كنت استمع إليها فى عقلى، لسنوات طويلة، على أن استطعت أن اتغلب على الامر فى النهاية، ولكن فى النهاية تحسنت حالتى النفسية كثيرا”.

أعمال الفنانة شايلين وودلي

وشاركت شايلين وودلي في بطولة العديد الاعمال السينمائية، كانت بداية عملها في فيلم The Descendants، الذى عرض في عام 2011، وشاركت غي دور البطولة في “The Fault in Our Stars” عام 2014، وكذلك شاركت في بطولة في سلسلة “Divergent” ،وكما كانت تؤدي دور البطولة في , Beginnings، الذى تم طرحه على المنصات الالكترونية المختلفة بسبب إغلاق دور السينما في أغلب بلدان العالم، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.