سبب وفاة الدكتور المصري أحمد اللواح

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور خالد مجاهد وفاة الدكتور أحمد اللواح أستاذ التحاليل الطبية بجامعة الأزهر في مصر حيث وصفه بالقامة العلمية الكبيرة، حيث نقل الراحل أحمد اللواح لمستشفى التضامن بعد تدهور حالته نتيجة الاصابة بمرض كورونا، استقبل الحالة فريق طبي كبير، وبعد ساعات من تواجده بالمستشفى استقرت وحالته، وتم نقله بعد ذلك لمستشفى العزل، حتى تدهورت حالته ووافته المنية صباح أمس الاثنين.

تدهور حالة الدكتور أحمد اللواح

وتابع خالد مجاهد المتحدث ، وذلك أثناء  مداخلة هاتفية مع برنامج الحكاية للإعلامى المصري عمرو أديب،  الذي يبث على قناة ام بى سى مصر، الدكتور اللواح فور إجرائه لتحليل كورونا وثبوت إيجابية التحليل، قام بعزل نفسه فى منزله، حتى تدهورت الحالة، وطلب بعدها  نقله للمستشفى.

قصة الشابة المصرية ياسمين عباس

وقام الدكتور خالد مجاهد بتقدم التعازي لأسرة الشابة الراحلة ياسمين عباس ، التى انتشرت قصتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي،  حيث تبلغ الشابة  من العمر٣٠ سنة، كانت فى المملكة العربية السعودية منذُ ثلاثة أسابيع، حيث كانت تعانى من ضيق تنفس، ودخلت جراء ذلك إلى إحدى المستشفيات الخاصة، وتم أخذ عينة منها للتأكد من إصابتها بفيروس كورونا المستجد “كوفيد_19″، ولكن في البداية ظهرت نتيجة التحاليل سلبية، وفى ٢٤ مارس وبعد تدهور حالتها الصحة نُقلت لمستشفى حميات إمبابة، وتم أخد عينة منها وجاءت  نتيجة تحاليل الشابة سلبية، وكذلك بعد وفاتها تم أخذ عينة ثالثة للتأكد منها وجاءت النتيجة سلبية،  مشيرا أنها ليست مريضة بفيروس كورونا المستجد ، وكانت الشابة المصرية تعانى من التهاب رئوى حاد، ومن وقت قصير كتب شقيقها منشور عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي مشيرة عدم إصابتها بفيروس كورونا المستجد، ووفاتها شقيقتها جاء نتيجة التهاب رئوى حاد، مشيرة أن الفيديو المتداول لعمها وما جاء د فيه من معلومات غير صحيحة، موجه دعوة لرواد مواقع السوشيال ميديا بتحرى الدقة فى كافة نقل  المعلومات والأخبار المتداولة، وأن الوزارة لا تملك رفاهية التعتيم، ولابد  من وزارة الصحة أن تعلن بشفافية كاملة عن عدد الإصابات والوفيات في مصر.

 

 

 

Comments are closed.