فيروس كورونا ينهي حياة عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران

إيران / كلانسي الإخبارية :

وفاة عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران

عقب مرور يومين على وفاة النائب الإيراني “محمد رمضاني”، هاجم فيروس كورونا المستجد عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران “محمد مير محمدي”، وفتك به ليلقى حتفه وإعلان وفاته . حسبما ذكرت وسائل إعلام محلية، اليوم الاثنين.

تسجيل إصابات في إيران

وسبق تسجيل وقوع حالات إصابة بفيروس كورونا في صفوف المسؤولين الإيرانيين ، من بينهم نائب وزير الصحة “إيرج حريرجي”، كما وردت أنباء تفيد بإصابة وزير الداخلية الإيراني الأسبق ومستشار السلطة القضائية حاليا بالفيروس.

وفقا لتصريح المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية “كيانوش جهانبور” حدوث ارتفاع في  أعداد وفيات فيروس كورونا المستجد في البلاد ليصل  إلى 54 إصابة كما طرأ ارتفاع أيضا في أعداد المصابين إلى 978 إصابة.

وسجلت إيران أعلى إجمالي في عدد وفيات الفيروس خارج الصين التي نشأ فيها المرض، كما أعلنت عدة دول في المنطقة عن ظهور حالات إصابة لديها لأشخاص سافروا إلى إيران.

وأوضح جهانبور خلال حديثه في مؤتمر صحفي أنه تم تسجيل 385 حالة إصابة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الماضية ما يرفع  الحصيلة  إلى 978إصابة ، وعدد الوفيات 54 وفاة، موجها دعوة للإيرانيين لضرورة  تحاشي أي تنقلات غير ضرورية والبقاء بالمنازل.

تدابير و إجراءات احترازية  من قبل وزارة الصحة الإيرانية

ومن جانبه ، أعلن وزير الصحة الإيراني “سعيد نمكي”، في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي ، أمس الأحد، أن إيران ستشكل ما يقارب 300 ألف فريق ابتداء من يوم الثلاثاء لإجراء فحص للكشف عن المصابين بفيروس كورونا المستجد من منزل إلى منزل.

Comments are closed.