فيضانات ألمانيا أقوى كارثة طبيعية تشهدها الأرض منذ 50 عام

فيضانات ألمانيا هي كارثة طبيعية تمر بها دولة ألمانيا حاليًا ومازال العالم بالكامل مهتم بالأحداث العصيبة ويرغب في معرفة آخر التطورات والأحداث وعدد الضحايا.

يمر العالم بالكامل في الساعات الأخيرة بحالة من الحزن والقلق بعد الفيضانات التي تعرضت لها ألمانيا وأدت إلى وفاة 133 شخص ومازال هناك عدد كبير من الأفراد مازال مفقود حتى الآن ولكن لم يقدر العدد بالتحديد وأشارت التحقيقات أن عددهم بالمئات.

فيضانات ألمانيا أقوى كارثة طبيعية تشهدها الأرض منذ 50 عام

شهدت ولاية راينلاند بالاتينات وكذلك ولاية نورد راين وبالتالي يلاحظ قطع الإتصال والإنترنت والكهرباء وشهدت ولاية بلجيكا ما يزيد عن 20 ألف حالة وفاة.

  • ومازالت السلطات والجهات المسئولة في ألمانيا وأوروبا تبحث عن المفقودين وتعمل على استخراج القتلى  وقام الرئيس الألماني بالتحدث عن مدى حزنه ونعيه لأسر المتوفين وكذلك شكر الجهات المسئولة لمواجهة تلك الأزمة يرى أن كلًا منهم قام بدوره وأكثر وهو المتوقع من الشعب الألماني تأدية عمله على أحسن وجه.
  • كما أعلن مركز بلجيكا الوطني عن الوفيات الناجمة عن الأمطار التي أحدثت فيضانات تسببت في ضرر كبير بالمنطقة وأضاف أن المركز قام بدوره على أكمل وجه في مواجهة هذه الحالة الطارئة التي مرت بها ألمانيا وذلك نتيجة لإرتفاع ملحوظ في مستوى نهر ميوس ولكن لوحظ انخفاض في الساعات الأخيرة بعد الفيضان في منسوب النهر.

الأثار السلبية الناتجة عن فيضان ألمانيا

قامت حكومة ألمانيا بإخلاء مناطق كاملة من السكان وخصوصًا في بهوفن ومنطقة هاينزبرغ بسبب توتر الأوضاع حتى الآن وعدم الإستقرار ولا يمكن التنبؤ بأصار سلبية متتابعة للفيضان.

وقامت الحكومة بالتضامن مع الشعب الألماني في الأزمة التي يمر بها.

اقرأ أيضًا:معلومات حصرية عن رئيس هايتي المقتول والأزمات التي مر بها 2021

Comments are closed.