مواكبة للتطور التكنولوجي ،إطلاق روبوت إيمي بأحد مطاعم الدوحة

0

روبوت إيمي موظف رسمي بأحد مطاعم الدوحة

أطلق أحد المطاعم في الدوحة روبوت يحمل الاسم إيمي ، إذ أن “إيمي” موظفة نشيطة لا تحصل على أي عائد مالي مقابل ما تقدمه من على مدار اليوم في المطعم الكائن بالعاصمة القطرية الدوحة، حيث أن التكاليف التي يتحملها صاحب المطعم جراء تواجد الموظفة إيمي عنده بالمطعم هو الشحن بالكهرباء فقط .

مهمة روبوت إيمي  توصيل وجبات الطعام من مطبخ المطعم إلى الزبون

حيث أن ،الروبوت إيمي  يعتمد عليها المطعم بشكل أساسي في توصيل ونقل وجبات الطعام من مطبخ المطعم إلى الزبون  ، وبالتالي تبقى مهمة العامل فقط هو وضع رقم المنضدة التي يجلس عليها الزبون المطلوب توصيل الطعام إلى طاولته، ومن ثم تباشر إيمي بالانطلاق والسير مباشرة صوب رقم هذا الزبون تحمل له ما طلب من الطعام.

مدير المطعم يوضح أن إيمي توفر عليه 50% من العمالة

أوضح مدير المطعم” محمد أبو ظلام ” ،أن إيمي توفرعليه نفقات كثيرة حيث أنها ساعدته في الاستغناء 50% من العمالة التي تقوم على تقديم الطعام إلى الزبائن، فهي بمثابة حلقة وصل  بين المطبخ والزبون وتوجد موظفة فقط تضع الطعام الذي توصله إيمي إلى الزبون.

نبذة عن الروبوت

جدير بالذكر ، أن الروبوت أو الروبوط (دخيل دولي) ويمكن أن يسمى بالعربية الإنسان الآلي والرجل الآلي والإنسالة والجسمال، هو آلة مكانيكية تستطيع القيام بأعمال مبرمجة سلفا، إما بإشارة وسيطرة مباشرة من الإنسان أو بإشارة من برامج حاسوبية. غالبًا ما تكون الأعمال التي تبرمج الإنسالة على أدائها أعمالاً شاقة أو خطيرة أو دقيقة، مثل البحث عن الألغام والتخلص من النفايات المشعة، أو أعمالاً صناعية دقيقة أو شاقة. ظهرت كلمة “روبوت” لأول مرة عام 1920، في مسرحية الكاتب المسرحي التشيكي كارل تشابيك، التي حملت عنوان “رجال روسوم الآلية العالمية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.